التخطي إلى المحتوى

السفير المصري في الكويت، قال طارق القوني، سفير مصر بالكويت، إنه يُتابع حالة الشاب المصري المُعتدى عليه وحيد الرفاعي وقام بزيارته في المستشفى ومتابعة حالته بالتنسيق مع الأسرة المستشفى وكذلك السلطات الكويتية، موضحًا أن السلطات في الكويت اتخذت الاجراءات اللازمة في الواقعة وذهبوا إلى موقع الحادث وقاموا بعمل البحث الجنائي.

وأضاف “القوني”، خلال تصريحات خاصة لبرنامج “هنا القاهرة”، مع الإعلامية بسمة وهبة، على قناة “القاهرة والناس”، أن السلطات الكويتية قامت بتتبع الجناة والقبض على الشخص المرافق للجاني والذي كان يقود السيارة من أجل الوصول إلى الحقيقة في أسرع وقت ممكن.

وأشار سفير مصر بالكويت، إلى أن الكفيل الخاص بالمجني عليه هو المتكفل بتكاليف علاجه وكان حريص على مرافقته في أي مكان، وكان يجلس مع أسرة وحيد بالمستشفى على مدار اليوم، مؤكدًا في الوقت ذاته أن السلطات الكويتية لم تُقصر في القبض على الجاني، وتتبعه.

وتابع :” لو أي حد من أسرة وحيد من مصر عاوز ييجي يزوره إحنا هنسهل له كل حاجة ، إحنا مش اختصاصنا اننا ندي تأشيرات لحد ، ولكن بالتأكيد سنجري اتصالات مع السفارة الكويتية في القاهرة من أجل عمل اللازم”.المصدر : صحف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *