أمير قطر يصدر مرسوما وقانون جديد يخدم مصالح مئآت الآلاف من المقيمين في قطر

أمير قطر، ذكرت وكالة الأنباء القطرية أن أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أصدر “قانون العمالة يخدم مصالح العمالة الذين يعملون في دولة قطر.

وأوضحت أن القانون نصَّ على أن تتخلل ساعات العمل فترات للعبادة والراحة والطعام، وأن ينال العامل إجازة أسبوعية مدفوعة الأجر، لا تقل عن 24 ساعة، وإجازة سنوية مدفوعة الأجر مدتها ثلاثة أسابيع عن كل سنة يقضيها بالخدمة، ومكافأة نهاية خدمة لا تقل عن ثلاثة أسابيع.

ويُلزم القانون الجديد صاحب العمل بدفع الأجر الشهري للمستخدم نهاية كل شهر.كما يحظر استقدام وتشغيل المستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً أو تزيد عن 60 عاماً.

ويعمل في قطر نحو 100 ألف عاملة منزل، إلا أن القانون الجديد يشمل أيضاً عمال التنظيف والسائقين وعمال الحدائق.المصدر : صحف.

أمير قطر يخرج في بيان جديد ويوجه رسالة طال إنتظارها لدول الحصار ويسعد الخليج بأكمله

الشيخ تميم، وجه أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الخميس، 7 ديسمبر، رسالة إلى دول المقاطعة الأربعة “السعودية والإمارات والبحرين ومصر”، إن السيادة فوق كل الاعتبارات، مبدياً في الوقت ذاته، استعداد الدوحة للجلوس وحل أي نزاع.

وقال الشيخ تميم، خلال مؤتمر صحفي مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في الدوحة، إن المشاكل مع الجيران يجب أن تحل عبر الحوار، مضيفاً أن السيادة فوق كل اعتبار.

وجدد أمير قطر، الدعوة لإيجاد حل للأزمة الخليجية في إطار الوساطة الكويتية، مؤكداً أن بلاده ملتزمة منذ اليوم الأول بمحاربة الإرهاب.

وكان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، أعرب، الثلاثاء الماضي، عن أمله في أن تسفر القمة الخليجية، المنعقدة في الكويت، عن نتائج تحافظ على أمن واستقرار المنطقة، مضيفا أن “القمة الخليجية تنعقد في ظروف بالغة الدقة في مسيرة مجلسنا”.المصدر : صحف.

هام :أمير قطر يعلن قرار عاجل ولاول مرة فاجئ فيه الرأي العام

نشر مصدر مسئول قطري ، أن الأمير “تميم بن حمد آل ثاني” يحاول كثيراً فى تلك الفترة الاخيره الضغط على شركات وحملات الحج في الشارع القطري للاعتذار عن استكمال الرحله، ذلك لتغير طريقها  مع السعودية.

كما فسر “تميم” ذلك، بأنه لا يريد تعريض الحجاج لمضايقات كما حدث خلال عمرة رمضان، على حسب تعبيره.

فيذكر أن دولة قطر قد تعرضت للمقاطعه من عدة دول عربية وعلى رأسهم مصر والسعودية والإمارات والبحرين، وذلك بعد إثبات دعم قطر للإرهاب، وذلك ما عملت على نفيه وتكذيبة الدوحة.

كما قالت سابقا وأن قدمت تلك الدول العربية قائمة تحتوى على 13 مطلب وذلك لإعادة العلاقات مع الدوحة مرة اخرى وع دول المفتعلة للازمة القطرية، من بين ذلك المطالب إغلاق قناة الجزيرة مدى الحياه.

لمحبى قطر وتميم ..مفاجأة صادمة وغير سارة تكشف عنها صحيفة عالمية وتقلب الموازين

أشتعلت مجلة “لوبوان” الفرنسية مفاجأة صادمة وغير متوقعة بخصوص أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حين كشف أنه أمر شخصيا بسجن نحو 20 فرداً من العائلة الحاكمة في البلاد قطر وذلك عقابا لهم على مواقفهم الداعمة لدول المقاطعة وجهرهم بعدم رضاهم عن السياسة المتبعة من قبل الأمير وحكومته.

وتكشف الصحيفة في تقريرها معلومات هامة عن سجون قطر استقتها من شخصية من المجتمع الفرنسي تقيم في قطر، عانت الأمرين في إحدى زنزانات الدوحة، وهو جان بيير مارونغيو، مؤسس شركة التدريب الإداري Pro & Sys المتهم بتداول شيكات من دون رصيد، وهي الجناية التي يعترض عليها هذا الأخير.

تنقل الصحيفة الفرنية عن الصحفي إيمانويل رضوي الذي عمل لمدة ثلاث سنوات في التلفزيون الوطني في قطر، وألف كتابا بعنوان “قطر، الحقائق المحظورة”،ونشره للتو، إن هذا البلد على وشك الانهيار. المحافظون “لا ينتظرون سوى شرارةٍ لإشعال النار في المجلس (المجلس الاستشاري الذي يشكله ممثلو العشائر)، والإطاحة بأميرهم.

ويتحدث صاحب االكتاب على وجه الخصوص عن انفجارٍ وقع في نيسان / أبريل 2012 بالقرب من القصر، وقد ذكرت هذه الشائعات محاولة انقلاب عسكري دبّره مقربون من المحافظين، ولكن من المستحيل معرفة المزيد، لأنه كالمعتاد، كان التعتيم كليا.

الأمير تميم بن حمد آل ثاني ليس رجلا تقدميا حقيقيا، ويشير كتاب “قطر، الحقائق المحظورة” إلى أن “الأسر القطرية قد مولت عملاء تجنيد يعملون لحساب تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي، وأن حكومتهم تدعم جماعة الإخوان المسلمين أو حماس في غزة، وكذلك مقاتلي النصرة في سوريا “. كما تستضيف الدوحة تمثيل طالبان. ويشير الصحفي إلى إن هؤلاء المدافعين المتحمسين للإيمان، الذين اعتادوا على قصور العاصمة الفخمة، لا ينرددون في معاقرة الكحول ومضاجعة البغايا”.

ويخلص تقرير “لوبوان” إلى القول “لقد حاولنا بالفعل استجواب السفارة الفرنسية في قطر عن حالة جان بيار مارونغيو ولكن دون أي نتيجة، أما فيما يتعلق باستجوابنا بشأن الاعتقالات المحتملة لأفراد من الأسرة الحاكمة فقد أحالتنا السفارة إلى باريس، إلى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية.المصدر : صحف.

أمير الكويت ينقل بشرى الخير للدول الأربعة من أمير قطر ويفرح الجميع

أكد صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت إيمانه وثقته بقدرة وحكمة القادة والرؤساء على تجاوز الأزمة الخليجية.و نقلت وكالة الأنباء الكويتية ” كونا ” عن أمير الكويت قوله خلال مؤتمر صحفي مشترك، مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب في البيت الأبيض إن قطر .

” مستعدة لتلبية المطالب الـ 13 و التحدث على الطاولة مع الجميع” .و أعرب سموه عن ثقته في ” حكمة إخواننا في الخليج ” و التي تجعلهم أكثر تقديرا لتطورات الوضع الذي تمر به المنطقة لاسيما في سورية والعراق وليبيا .

و قال ” إن الأمل في حل الأزمة الخليجية مازال قائما ولم ينته بعد “، مشيراً إلى ” تلقيه رسالة جوابية قطرية تؤكد الاستعداد لبحث المطالب الـ 13 “، معربا عن أمله في الاسهام في حل الأزمة الخليجية وعودة الأمور إلى نصابها.و أكد صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أن الكويت ضامنة بالضغط على قطر، معربا عن الثقة والقدرة على تفادي تحليق قطر ” خارج السرب ” الخليجي.

النقاط الأساسية لمحادثة الرئيس الأميركي دونالد ترامب مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد:أمير الكويت: قطر مستعدة لتلبية المطالب الـ 13 التي قدمتها الدول الأربع، ‏ومتفائل بحل الأزمة قريباً جداً- ليس من مصلحة قطر البقاء خارج محيطها- ناقشنا الملفات الإقليمية بضمنها الخلاف في الخليج ومكافحة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله

الرئيس الأميركي دونالد ترامب:

-نؤكد على تعهدات قمة الرياض بوقف جميع الدول لعمليات تمويل الإرهاب- على جميع الدول العمل معا للقضاء على الإرهاب- على دول المنطقة مواجهة النظام الإيراني ودعمه للجماعات الإرهابية- نؤكد أهمية شراكتنا مع الكويت وأمننا المشترك

– البنتاغون أقر بيع طائرات مقاتلة للكويت بقيمة 5 مليارات دولار- الرئيس الأميركي دونالد ترامب عقب محادثاته مع أمير الكويت -نؤكد على تعهدات قمة الرياض بوقف جميع الدول لعمليات تمويل الإرهاب-على جميع الدول العمل معا للقضاء على الإرهاب.

-على دول المنطقة مواجهة النظام الإيراني ودعمه للجماعات الإرهابية-نؤكد أهمية شراكتنا مع الكويت وأمننا المشترك-البنتاغون أقر بيع طائرات مقاتلة للكويت بقيمة 5 مليارات دولار.المصدر : الإمارات اليوم.

أمير قطر يصدر تصريح جديد يسعد فيه الخليج بأكمله

أمير قطر يصدر تصريح جديد يسعد فيه الخليج بأكمله .. أعيد فتح ملف قطر من جديد بعد طي الملف لمدة طويلة منذ بدء الأزمة الخليجية بين دول المقاطعة وقطر، وكان للكويت دور كبير في الوساطة ومحاولة إحتواء الازمة.

حيث جدد أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم، استعداد بلاده للجلوس إلى طاولة الحوار لحل الأزمة الخليجية. وأضاف خلال مؤتمر صحافي جمعه مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عقب محادثات ثنائية في برلين، أنه ناقش معها “الأزمة الخليجية، واستعداد قطر للجلوس إلى طاولة الحوار لحلها “.

ولفت أمير قطر إلى أن ميركل “أكدت دعم المبادرة والوساطة الكويتية لحل الأزمة، وأنها ستظل تدعمها حتى التوصل لحل يرضي جميع الاطراف وحول مكافحة الأرهاب قال: “كلنا نكافح الارهاب من نواحي امنية يجب أن نركز على جذور الارهاب واسبابه”، مضيفاً “ربما نختلف مع بعض الدول العربية في تشخيص جذور الارهاب لكن كلنا متفقون على مكافحته”.

ويزور أمير قطر العاصمة الألمانية برلين ضمن جولة هي الأولى من نوعها منذ اندلاع الأزمة الخليجية، وتشمل تركيا وفرنسا.

الشيخ تميم أمير قطر يصدر تصريح جديد وناري يسعد فيه الخليج بأكمله

أعيد فتح ملف قطر من جديد بعد طي الملف لمدة طويلة منذ بدء الأزمة الخليجية بين دول المقاطعة وقطر، وكان للكويت دور كبير في الوساطة ومحاولة إحتواء الازمة.

حيث جدد أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم، استعداد بلاده للجلوس إلى طاولة الحوار لحل الأزمة الخليجية. وأضاف خلال مؤتمر صحافي جمعه مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عقب محادثات ثنائية في برلين، أنه ناقش معها “الأزمة الخليجية، واستعداد قطر للجلوس إلى طاولة الحوار لحلها “.

ولفت أمير قطر  إلى أن ميركل “أكدت دعم المبادرة والوساطة الكويتية لحل الأزمة، وأنها ستظل تدعمها حتى التوصل لحل يرضي جميع الاطراف.”

وحول مكافحة الأرهاب قال: “كلنا نكافح الارهاب من نواحي امنية يجب أن نركز على جذور الارهاب واسبابه”، مضيفاً “ربما نختلف مع بعض الدول العربية في تشخيص جذور الارهاب لكن كلنا متفقون على مكافحته”.

ويزور أمير قطر العاصمة الألمانية برلين ضمن جولة هي الأولى من نوعها منذ اندلاع الأزمة الخليجية، وتشمل تركيا وفرنسا.

أمير قطر يبعث رسالة خطية إلى الأمين العام للأمم المتحدة

رسالة من أمير قطر للأمين العام للأمم المتحدة، بعث “الأمير تميم بن حمد” أمير قطر، يوم السبت الماضي رسالة خطية إلى “أنطونيو جوتيريس”  الأمين العام للأمم المتحدة، قد جاء فيها “تتصل بآخر المستجدات على الساحة الدولية، ولا سيّما الأزمة الخليجية”.

رسالة من أمير قطر للأمين العام للأمم المتحدة

أوضحت التفاصيل التي أدلتها ” الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني” سفيرة قطر والمندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة، أنها قامت بتسليم الرسالة المبعوثة من أمير الدوحة إلى الأمين العام للأمم المتحدة.

الجدير بالذكر أيضا أن من أهم الأحداث التي أرتبطت بدولة قطر ووقعت خلال الفترة الأخيرة، أن الدوحة قد شهدت مقاطعة مع الدول العربية ممثلة في ” مصر والسعودية والإمارات والبحرين”، وذلك ما حدث في الخامس من شهر يونيو الماضي، متهمين قطر بدعمها للإرهاب.

كما يذكر أيضا أن الدوحة قد نفت بشكل تام الإتهامات الموجه إلهيا من جانب الدول العربية المقاطعة لها وأكدت بأنها اتهامات بدون أدلة واضحه.